Kurdî  ■  كوردی  ■  عربي
SUN, 8 DEC 2019 02:49 Erbil, GMT +3
الحزب الديمقراطي الكوردستاني
التجديد  .  العدالة  .  التعايش
 

قرار المحكمة الاتحادية العليا وردة فعل العنصريين
| KDP.info


سربست بامرني

في بادرة إيجابية متناغمة مع جهود حكومة كوردستان لحل المشاكل العالقة مع بغداد، اعتبرت المحكمة الاتحادية العليا في العراق وعن حق ان المادة (140) من الدستور لاتزال سارية المفعول بسبب عدم تحقق الهدف من وراء تشريعها وان التأخير في التنفيذ لا يمس جوهر المادة وألزمت السلطات التنفيذية الاتحادية باتخاذ الخطوات اللازمة لإكمال التنفيذ استنادا لمتطلبات المادة (58) من قانون إدارة الدولة ولأحكام المادة (143) من الدستور.

قرار المحكمة الاتحادية العليا اذ يكرس احترام القانون والدستور وضرورة الالتزام بهما، يمنح أصحاب الحق الشرعي والقانوني والدستوري بعض الامل والثقة بالعدالة بعد ان حاول العديد من العنصريين المتصيدين في الماء العكر منع تنفيذ المادة، ولم يخجل البعض من التبجح في وسائل الاعلام بأنهم استطاعوا عرقلة تنفيذ المادة (140) عن عمد وسبق إصرار لمدة عشر سنوات مما كلف مكونات المنطقة الكثير من الأرواح والأموال وتسبب في تعميق الشروخ والانقسامات الاجتماعية.

اليوم أيضا يتبارى العنصريون الحاقدون، المرتبطون على الاغلب بأجندات معادية للشعوب العراقية، في الطعن في قرار المحكمة الاتحادية العليا اعلى سلطة قانونية مختصة بالدستور والعلاقات الاتحادية في البلاد، والامر من جهة لا يخرج عن جعجعة فارغة لا سند قانوني لها وقد وصفها المثل العراقي الشعبي!!!، ومن جهة أخرى فهو اعتراف ضمني بان كل مزاعمهم عن التكوين الديموغرافي للمنطقة ليس الا هراء وكذب ودجل رخيص، اذ لو كانوا واثقين من ادعاءاتهم الكاذبة لما استنكروا وادانوا وشجبوا قرار المحكمة الاتحادية العليا، بالإضافة الى ان مواقفهم المعادية للقرار القانوني كشفت ( لمن لم يعرفها لحد الان) عن حقيقة مقاصدهم ونواياهم الاجرامية التخريبية التي تهدف الى تعميق الانقسام الاجتماعي وتجذير الخلافات وتصعيد وتائرها وبالتالي اشعال نار الفتنة والاقتتال الداخلي دون اقل شعور بالمسؤولية تجاه أرواح المواطنين وممتلكاتهم وامنهم وسلامتهم.

المواقف العدائية والعنصرية ضد قرار المحكمة الاتحادية العليا حول المادة (140) وضرورة تنفيذها ليست ببعيدة عن التوجهات الإقليمية المعادية أصلا لمجموع الشعوب العراقية وللشعب الكوردستاني خاصة.

الشارع الكوردستاني الذي عانى أساسا من الترحيل والتعريب والتهجير وحملات الإبادة العنصرية ومن التنكر الصارخ لحقوقه من خلال ما قام به العنصريون من عرقلة لتنفيذ المادة (140) في الوقت الذي رحب ويرحب بقرار المحكمة الاتحادية العليا انطلاقا من ثقته بنفسه وعدالة قضيته، سيواصل كفاحه السلمي الديموقراطي من اجل ضمان حقوقه القومية المشروعة ومن اجل تعزيز العلاقات الإنسانية بين مكونات المنطقة وقطعا لن ينجر الى الفخ الذي ينصبه العنصريون الجهلة والمتاجرون بحقوق هذه المكونات القومية والدينية وسيبقى متمسكا بأواصر التآخي والتعاون والعلاقات الإنسانية رغم كل ما عاناه من ماسي وويلات.

 
 
 

 



آخر الأخبار

بيان صادر عن رئاسة إقليم كوردستان

SATURDAY, 07 DECEMBER 2019 22:12:10

هولێر-KDP.info-ننظر بقلق بالغ إلى استمرار الأحداث وأعمال العنف في بغداد والمحافظات العراقية الأخرى . إن عمليات القتل التي استهدفت المتظاهرين المدنيين في جسر السنك وساحة الخلاني ببغداد، جرائم غير مبررة والمجرمون مهما كانوا ومن اي طرف كانوا ، على المؤسسات والجهات المسؤولة في العراق أن تعثر عليهم وتتعامل معهم وفقاً للقانون.

 
كوردستان ونعيق الغربان العنصرية

FRIDAY, 06 DECEMBER 2019 21:12:01

سربست بامرني

 
الولادة الجديدة للعلمانية في الشرق الأوسط وسقوط أقنعة الإسلام السياسي

FRIDAY, 06 DECEMBER 2019 21:12:42

الدکتور سامان سوراني

 
الرئيس بارزاني يدين هجوم الارهابيين على الپێشمه‌رگة‌ في خانقين

FRIDAY, 06 DECEMBER 2019 11:12:16

هوليرـ KDP.infoـ   أدان الرئيس مسعود بارزاني بشدة، هجوم الإرهابيين في أطراف خانقين الذي تسبب بإستشهاد ثلاثة من الپێشمه‌رگة‌، ووجه رسالة مواساة بتلك المناسبة الى أهالي الشهداء، كما تمنى فيها الشفاء العاجل للجرحى.

 
بلاغ من القائد العام لقوات پێشمه‌رگة كوردستان

THURSDAY, 05 DECEMBER 2019 11:12:12

 هوليرـKDP.info ـ لقد جاء هجوم داعش على احد ألوية قوات پێشمه‌رگة كوردستان في خانقين بعد سلسلة من الأعمال الإرهابية التي نفذوها خلال الأشهر المنصرمة في مناطق مختلفة من اطراف كركوك وكرميان، وهذه الهجمات تؤكد حقيقة ان داعش لم ينته بعد ومازال يشكل تهديداً للأمن والإستقرار، ومازالت معركة القضاء على هذا العدو اللدود للإنسانية مستمرة.

 


 
© 2018 Kurdistan Democratic Party, KDP