Kurdî  ■  كوردی  ■  عربي
TUE, 12 DEC 2017 03:38 Erbil, GMT +3
الحزب الديمقراطي الكوردستاني
التجديد  .  العدالة  .  التعايش
 

الحل السياسي سهل. والقانوني أسهل
| KDP.info


صبحي ساله يي
كثرة الإستهداف بسبب التوجهات الغامضة وسيل الإتهامات والحرب الإعلامية وتبرئة النفس وإتهام الآخر وتحميله المسؤولية، أتاحت للشائعات من جهة والتحليلات السياسية الواقعية من جهة أخرى، لكي تخوضا في كوردستان صراعاً مملاً ومفصلاً، ومهدت الطريق أمام المصابين بأمراض السياسة والناقمين المرتبطين بمخططات الأعداء الذين لا يريدون أن يعم الإستقرار في الوطن، التكاتف والتعاون مع الجهات المعادية للاقليم ومصالحه وإستحقاقاته الدستورية والتاريخية، وأن يستمروا في المهاترات والإستهداف كونهم يضمرون في دواخلهم أحلاماً أكبر مما نتصوره، ويريدون أن يطمأنوا في المستقبل من دعم الأطراف المؤيدة والمشجعة لهم، بمعنى أنهم لا تهمهم تشويه صورة الإقليم أمام دول وشعوب العالم والأضرار التي تلحق بالمكاسب الوطنية والقومية، وبسببهم وصلت حالة الإقليم السياسية والقانونية الى مراحل الغموض والانسداد والتعقيد، وتفاقمت وتأزمت وتشابكت المشكلات.
في المقابل، وبفعل الظروف الموضوعية، وبدلاً من السكوت أو التحدث مع الذات لصنع الأفكار ورسم الصور عن طريق همسات خافتة وغامضة، إرتقى المخلصون الى مواقع المسؤولية التاريخية، فتشاوروا مع غيرهم وأبدوا الحكمة والفضيلة وطرحوا المبادرات والمشاريع وأوراق وخرائط الطرق والعمل التي تؤكد على ضرورة تجاوز الخلافات وتضميد الجراحات النازفة بروح وطنية وبثقة عالية بالنفس، وبعث الأمل والطمأنينة للجميع عبر مناقشة الخلافات والاشكاليات وإستجداء الحلول السياسية الآنية من خلال إدارة حوارات جادة هادئة بعيدة عن التشنج، والوصول الى تحديد الأولويات وضبط النفس والتحكم بها.
حتى الآن تم صياغة عدد من المشاريع والتوقيع عليها من الأطراف التي تتبناها بقناعاتها الذاتية والموضوعية، وتم الحديث والتلميح عنها في الاعلام الكوردستاني، وغالبيتها تشترك في الديباجات والمواد والبنود الرئيسية العامة، وتضع النقاط على الحروف، وتشترك في التمييز بين الإستهداف والتسقيط، والرقي والنجاح، وتؤكد على إختلاف كوردستان  كثيرا في معادلات القوة الإقليمية والدولية عما كان عليه وضعه في السابق، فقد أصبح بمثابة دولة بالغة القوة والتأثير، وذلك طبعاً، بوعي قيادته وتميّز تحالفاته ونجاح دبلوماسيته والتطور المذهل الذي يعيشه، والنموذج الذي قدمه للعالم خلال المرحلة السابقة، والوعي الحاد والحرص المستمر على التطوير والتنمية والنجاح المميز والظفر والتطوير والتطور الفريد والابتكار والأصالة والانفتاح والتعايش بين الأديان القوميات والثقافات وترسيخ القيم والتميز، كما تؤكد على إستشراف المستقبل وصناعة الحلول لكل المشكلات وتعقيداتها والإشكاليات وأبعادها. وفيها أيضاً مآخذ ونقاط إختلاف قابلة للنقاش والتفاهم والتغيير في بعض بنودها.
مع ذلك، يبدو ان طريق تنفيذ تلك المشاريع، لاتكون بعيدة عن العوائق وأنها ستواجه معارضة شرسة من جهات معروفة، ولكن لو تم عقد العزم على التوصل الى الحلول الناجعة من خلال التعاطي مع المشكلات الصغيرة والكبيرة بوضوح، وتم تبادل الأفكار بصراحة تجاه ضرورات المشهد السياسي الحالي، والتقرب الجاد بين جميع القادة السياسيين والفاعلين في صنع القرار، خصوصاً وأن غالبيتهم صرحوا، ولو بتعابير خجولة، بأنهم مع طي صفحة الماضي وتقديم بعض التنازلات عن الحقوق والإستحقاقات السياسية والقانونية وتخفض سقف المطالب، سيكون الحل السياسي سهلاً والقانوني أسهل بكثير .




آخر الأخبار

مسرور بارزاني: بغداد تتهرب من الحوار والتفاوض

MONDAY, 11 DECEMBER 2017 21:12:16

هولێر-KDP.info- اعلن مستشار مجلس أمن إقليم كوردستان خلال استقباله السفير الألماني في العراق، ان بغداد تتهرب من الحوار والتفاوض وان المؤشرات الميدانية تؤكد هذه الأيام بأن السلطات في بغداد لم تتخلى بعد عن الخيار العسكري في حسم الإشكالات.

 
مجلس الوزراء يناقش الايرادات والمصاريف للنصف الاول من السنة القادمة

MONDAY, 11 DECEMBER 2017 21:12:20

هولێر-KDP.info-  اجتمع مجلس وزراء اقليم كوردستان صباح اليوم الاثنين 11/12/2017 برئاسة نيجرفان بارزاني رئيس وزراء اقليم كوردستان وبحضور قوباد طالباني نائب رئيس الوزراء.

 
نێچیرڤان بارزاني: على الحكومة الفدرالية معالجة اسباب ظهور داعش

MONDAY, 11 DECEMBER 2017 19:12:30

هولێر-KDP.info- اكد السفير الألماني لدى العراق خلال لقائه رئيس وزراء إقليم كوردستان على ضرورة إجراء حوار جدي بين هولير وبغداد في إطار الدستور العراقي، وأعرب عن دعمه لحكومة قوية في إقليم كوردستان.في المقابل وإضافة الى التأكيد بأن حكومة إقليم كوردستان على استعداد للحوار مع بغداد، رآى من الضروري ان تعمل الحكومة الفدرالية على القضاء على الأسباب التي ادت الى ظهور داعش.

 
أزمة الدولة العراقية

MONDAY, 11 DECEMBER 2017 15:12:22

يزيد صايغ*
تحرير راوة، آخر بلدة عراقية مهمة كان يُسيطر عليها تنظيم «داعش»، في 17 الشهر الجاري، يبشّر بانتهاء مرحلة بالغة الخطورة في تاريخ بلدٍ عاش ثلاث حروب مدمّرة كبرى منذ عام 1980 وصراعات مسلّحة لا تتوقّف. ولكن بدلاً من تدشين مرحلة جديدة من السلم والاستقرار، يواجه العراق صراعاً أكثر تعقيداً وربما مصيرياً. فعلى مدار ثلاث سنوات، منذ الصعود المثير لتنظيم «داعش» واستيلائه على مدينة الموصل في شمال البلاد، أخفَت الحملة العسكرية لدحره التحديات الكبرى الثلاثة التي تهدّد حقيقةً تماسك وسلامة الدولة العراقية من داخلها.

محمود عثمان: السلطة في بغداد شوفينية ولاتؤمن بالدستور والفدرالية

MONDAY, 11 DECEMBER 2017 13:12:40

هولێر-KDP.info- يقول سياسي كوردي ان الپێشمه‌رگةة وقفت بوجه الإرهابيين وقاتلتهم اكثر من اي قوة أخرى، وقدمت مئات الشهداء وآلآف الجرحى، عليه فإن العبادي خسر عندما لم يذكر اسم الپێشمه‌رگة في خطابه، فقوات الپێشمه‌رگة معروفة على مستوى العالم إن ذكرها العبادي أو لم يذكرها، لذا فإنه ليس من المهم ان يذكرها أو لا. لكن كان لزاماً عليه ان يقدم الشكر الى قوات الپێشمه‌رگة كونها لعبت دوراً مهماً جداً في تحطيم داعش وتحقيق النصر عليه، وكذلك يعود خوفهم من الكورد الى العقلية الشوفينية المسيطرة عليهم ولايؤمنون بحق تقرير المصير والفدرالية حتى ولو كان مذكوراً في الدستور.

 


 
© 2017 Kurdistan Democratic Party, KDP