Kurdî  ■  كوردی  ■  عربي
WED, 16 AUG 2017 20:25 Erbil, GMT +3
الحزب الديمقراطي الكوردستاني
التجديد  .  العدالة  .  التعايش
 

مهزلة البرلمانات الشرقية؟
| KDP.info


كفاح محمود كريم 

     من مهازل الأدبيات السياسية واستنساخ القوانين والتشريعات الأوربية وفرضها على مجتمعات تختلف كليا في أسس بنائها وثقافتها وتركيباتها وعقائدها الاجتماعية والسياسية، أن ترى نخبة تعمل ليل نهار من أجل فرض تلك القوانين والصيغ والأسس على مجتمعات ما تزال البداوة تتحكم في أدائها الحياتي بمختلف أساليبها وصيغها، حيث الاستخدام بطريقة الاستنساخ للديمقراطية الغربية في بيئة اجتماعية تختلف كليا في مبادئها وعقائدها وسلوكياتها وأسس بنائها عن مثيلاتها في الغرب، ولكي لا نبتعد كثيرا عن شرقنا المتعب ونتوهم بأن اليابانيين والكوريين ومعظم الجنس الأصفر يقع تحت تصنيفنا الجغرافي، متناسين عقائدهم الدينية وطريقة تعاطيهم الاجتماعي والديني، علينا أن نؤكد إن بحثنا هنا لا يتجاوز حدودنا  التي صنعتها اتفاقية سايكس بيكو، وبموجبها رسمت خارطة الشرق الأوسط، مضافا إليها بعض الأنظمة والبرلمانات ومجالس الشورى التي تتشابه حد التطابق في السلوك والمنهج، وتعبر خير تعبير عن بؤس هذه المجتمعات، التي لم تجد لحد اليوم مفهوما يوحدها بالانتماء إلى وطن جغرافي ومجموعة بشرية تنتمي لذلك الوطن، فلقد شهدنا جميعا تلك البرلمانات ( الاتحاد الاشتراكي المصري ومجلس الشعب السوري والمجلس الوطني العراقي واللجان الشعبية الليبية وما هو على شاكلتها في الجزائر وتونس واليمن والسودان وإيران وغيرها )، التي تم صنعها في دهاليز أجهزة مخابرات الأنظمة وأحزابها القائدة، وأصبحت واجهات كاريكاتيرية لما يسمى دستوريا بالبرلمان، ونتذكر جيدا تلك المسارح التي كان يمثل فوقها ( فرسان الأمة وقادتها ) وأحزابهم التي تفوز دوما بالأغلبية الساحقة ( 99.99 ) والتي عدلت فيما بعد، لكي تتحول إلى كتل برلمانية وأحزاب على شاكلة ما هو موجود في عراق الديمقراطية العرجاء، حيث استبدلت توصيات الحزب القائد والقائد الضرورة بفتاوى رجال الدين ومباركة شيوخ العشائر، الذين تم إدخالهم سيرك السياسة والعسكر لتخريب ما تبقى من أي أمل في بناء دولة عصرية متحضرة.

     وبدلا من ترشيح الحزب القائد أو القائد الضرورة لأعضاء مسرحهم النيابي كما كان يحصل سابقا، فقد أخذت المؤسسة الدينية والعشائرية ومن خلال اذرعها وكياناتها السياسية على عاتقها تسمية أعضاء لمسرح السيرك السياسي، الذي نشهد مسرحياته المقرفة منذ أكثر من عشر سنوات في العراق وغيره من بلدان الربيع المضحك، كنموذج وصورة تعكس حقيقة هذه المجتمعات سياسيا واجتماعيا وأخلاقيا، مع استثناء القلة القليلة التي لا تخضع للقياسات العامة ممن توهموا إن الانتخابات نزيهة أو أنها ستنتج مؤسسة تشريعية قادرة على بناء دولة عصرية ومجتمع متحضر، حيث نشهد اليوم وبعد أداء ثلاث دورات برلمانية عراقية وما رافقها من إنتاج حكومات وما يفترض من قوانين وتشريعات، أسوأ ما أنتجه العراقيون منذ تأسيس كيانهم السياسي كدولة وفي كل مناحي الحياة، والأكثر سوءاً هو هذا البرلمان وحكوماته وسلطته القضائية وما يتفرع منهم من سلطات أدنى، بما في ذلك مجالس المحافظات وحكوماتها المحلية، وبقراءة سريعة أو استقصاء بسيط  لنماذج عشوائية من أهالي القرى والبلدات والمدن، وصولا إلى العاصمة حول أهلية غالبية المرشحين الذين تم تصعيدهم أو اعتمادهم في قيادات هذه البلاد المنكوبة، سنكتشف حقيقة وأسباب تقهقر بلادنا وانتكاستها المريعة، حتى أصبحت واحدة من أفشل دول العالم.

     إن دولة أو نظاما يقوده المتخلفون من شيوخ العشائر ورجال الدين بانتماءات وولاءات دينية ومذهبية وعشائرية، لن يجمعوا حولهم إلا مجاميع  من المنافقين واللصوص والمرتزقة والانتهازيين، ولن يشيدوا دولة أو نظاما سياسيا واجتماعيا، إلا بهذا النموذج الذي نراه في العراق واليمن وسوريا وليبيا ومن شابههم، حيث الفشل والفساد والتقهقر إلى الهاوية، مما يستدعي تغييرا جذريا في طبيعة النظم المعتمدة ووسائلها وعناصر تنفيذ برامجها، وفي مقدمتها إصدار تشريعات تحظر أي نشاط سياسي أو نفوذ قانوني لشيوخ العشائر ورجال الدين والمؤسسات التابعة لهم، بما يمنعهم من أي تدخل في العملية السياسية وممارساتها الانتخابية والإعلامية.

    أن بناء دولة عصرية يستوجب فصل الدين عنها وابعاد أي هيمنة قبلية بأي شكل من الأشكال، بل ومنع تأسيس أي حزب أو منظمة على خلفية دينية أو مذهبية أو قومية في دولة متعددة القوميات والأعراق والأديان والمذاهب.




آخر الأخبار

في الذكرى الواحدة والسبعين لميلاد الحزب... اصالة النهج ومواصلة البناء

WEDNESDAY, 16 AUGUST 2017 13:08:43

 

احمد ناصر الفيلي
الحزب الديمقراطي الكوردستاني، هوية نضالية لشعب كوردستان وعنوان انتصاراته التاريخية، التي انبثقت منها ضرورات التحول والمبادرة ، تلك المبادرة التي ارست اسس النجاح والتقدم المنشود نحو حقوقه في الحياة والوجود، وصنعت الثمار التي جناها ويجنيها اليوم على اكثر من مستوى وصعيد، محليا، واقليميا، ودوليا، وبالشكل الذي اثار حفيظة المجتمع الدولي، الذي بات يتساءل ويدعو الى تصحيح آثار ومخلفات صنع الخرائط، التي جاءت بها نتائج الحروب الكونية وتداعياتها، والحقت الضيم بأمم وشعوب ومنهم الكورد، الذين لا يمكن النظر بواقع استراتيجيات الشرقين الادنى والاوسط من دونهم او مشاركتهم حاضراً ومستقبلا.

احمد ناصر الفيلي
الحزب الديمقراطي الكوردستاني، هوية نضالية لشعب كوردستان وعنوان انتصاراته التاريخية، التي انبثقت منها ضرورات التحول والمبادرة ، تلك المبادرة التي ارست اسس النجاح والتقدم المنشود نحو حقوقه في الحياة والوجود، وصنعت الثمار التي جناها ويجنيها اليوم على اكثر من مستوى وصعيد، محليا، واقليميا، ودوليا، وبالشكل الذي اثار حفيظة المجتمع الدولي، الذي بات يتساءل ويدعو الى تصحيح آثار ومخلفات صنع الخرائط، التي جاءت بها نتائج الحروب الكونية وتداعياتها، والحقت الضيم بأمم وشعوب ومنهم الكورد، الذين لا يمكن النظر بواقع استراتيجيات الشرقين الادنى والاوسط من دونهم او مشاركتهم حاضراً ومستقبلا.

الرئيس بارزاني: لا سبيل امام شعب كوردستان سوى الإستقلال

WEDNESDAY, 16 AUGUST 2017 09:08:05

هولێر-KDP.info- طالب الرئيس مسعود بارزاني في رسالة بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين لتأسيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني أعضاء الحزب ومؤيديه بذل قصارى جهودهم جنباً الى جنب مع جماهير شعب كوردستان في دعم عملية الإستقلال والإستفتاء وقال، لا سبيل امام شعب كوردستان غير الإستقلال والتحرر، وذلك من اجل الحيلولة دون تكرار الكوارث والمآسي واستتباب الأمن والإستقرار والتنمية".

 
ايران تهدد بالانسحاب من الاتفاق النووي في حال فرض عقوبات اميركية جديدة

TUESDAY, 15 AUGUST 2017 13:08:14

هولير-KDP.info-  حذر الرئيس الإيراني حسن روحاني الثلاثاء بأن بلاده قد تنسحب من الاتفاق النووي "خلال ساعات" في حال واصلت الولايات المتحدة سياسة "العقوبات والضغوط".

 
القوات العراقية تواصل ضرباتها الجوية على تلعفر تمهيدا لبدء العمليات لاستعادتها

TUESDAY, 15 AUGUST 2017 13:08:12

هولير-KDP.info-  تواصل القوات العراقية شن ضربات جوية على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في مدينة تلعفر تحضيرا لانطلاق عمليات استعادة آخر أكبر مواقع التنظيم في محافظة نينوى بشمال العراق، وفق ما أفادت قيادة العمليات المشتركة الثلاثاء.

 
بالإستفتاء ندخل التاريخ

TUESDAY, 15 AUGUST 2017 13:08:21

عبدالله جعفر كوفلي*

التاريخ يعني سجل الأحداث و المواقف التي مر عليه الزمن، أي أنها وقعت في الماضي سواء القريب أو البعيد منها، وأنها تشكل إرثاً للأمم يفتخر بها الأجيال، ويأخذون منها الدروس والعبر، ويجعلون منها مواد و مواضيع للدراسة، والابحاث، والتحقيقات، وأن الأهم منها هو كتابتها أو توثيقها بمعناه الواسع، لأن التوثيق أشمل من الكتابة، فان التاريخ يمكن أن يوثق بالأثار، والاختام، والهياكل، والكتابة ايضاً، وان الشيء الذي يربط الماضي بالحاضر لكل الامم والحضارات على وجه البسيطة هو التوثيق، فلولاها لما عرفنا من التاريخ إلا اليسير، وان مابقي من الحضارات القديمة من الاثار، والمخطوفات، والكتابات المختلفة، تدلنا بوضوح إلى طبيعة حياتهم، وكيفية ادارة شؤونهم ومستوى تعليمهم وعاداتهم وطرق التفاهم فيما بينهم في السلم و الحرب.



 
© 2017 Kurdistan Democratic Party, KDP