Kurdî  ■  كوردی  ■  عربي
TUE, 25 SEP 2018 22:42 Erbil, GMT +3
الحزب الديمقراطي الكوردستاني
التجديد  .  العدالة  .  التعايش
 

العبادي وخطر تقسيم العراق!
| KDP.info


 

سربست بامرني*

في معرض تعداد منجزات حكومته قال السيد رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي (تجاوزنا تحديات احتلال مدننا وسيطرة داعش عليها والازمة المالية والاقتصادية الخانقة وخطر تقسيم العراق).

واضح ان ما قاله السيد العبادي هو جزء من الحقيقة، فتحرير المناطق التي سيطرت عليها العصابات الإرهابية كان بمعونة الولايات المتحدة الامريكية وقوات الپێشمه‌رگة الباسلة التي بدأت حرب التحرير ونجحت في كسر شوكة الإرهاب واسطورته، ومن ثم سلمت انهاء المهمة للقوات العراقية خاصة فيما يتعلق بسهل نينوى ومدينة الموصل، وكان جزاء الدولة وحكومة السيد العبادي لا التنكر فقط لبطولاتهم ودورهم الأساسي وانما حتى الغاء أصواتهم في الانتخابات البرلمانية.

اما عن المنجز الاقتصادي وتجاوز ما سماه بالأزمة المالية الخانقة فان ارتفاع أسعار النفط والطاقة عالميا هي التي أدت الى تخفيف حدة الازمة التي لا تزال باقية دون نهاية واضحة في الأفق، ولم يكن نجاح حكومة السيد العبادي بسبب المشاريع التنموية والاستثمارات المحلية والخارجية ولا بسبب محاربة الفساد وحيتانها ولا نتيجة اتباع الحكومة لسياسة اقتصادية ومالية ونقدية ناجحة.

يبقى انجاز الحكومة لما سماه السيد العبادي بإنهاء (خطر التقسيم) ليؤكد مرة أخرى على التوجهات المسيطرة على إدارة البلاد والتي لا تستطيع الخروج من شرنقة الطائفية والعنصرية، فقد كان من المفروض على السيد رئيس مجلس الوزراء ان يعتذر للشعب العراقي عامة والشعب الكوردستاني خاصة عن احتلال 51% من أراضي كوردستان وتهجير مئات الألوف من أبناء المناطق المسماة بالمتنازع عليها وتنفيذ مجزرة خورماتو وزج القوات المسلحة العراقية في خرق واضح للدستور في نزاع داخلي واختلافات سياسية، او على اقل تقدير ان لا يتباهى بجريمة احتلال كوردستان وبمعونة اجنبية بحجة التصدي لما سماه ب ( خطر تقسيم العراق) خاصة وان القيادة الكوردستانية أعلنت مرارا وتكرارا قبل الاستفتاء التاريخي وخلاله من ان الشعب الكوردي لن يتخذ أي خطوة باتجاه اعلان الاستقلال الا عبر التفاهم والحوار وبالطرق السلمية والإجراءات القانونية التي قد تأخذ فترة زمنية طويلة ولم تهدد يوما ما بالتنفيذ الفوري لنتائج الاستفتاء، ولكن السيد العبادي وبمعونة خارجية كان مصمما على تنفيذ الاحتلال بدم بارد وفق مخطط استعماري عنصري متجاوب مع مصالح واجندات اجنبية وتأكيده حاليا على دحر( خطر التقسيم!!) يثبت ذلك.

السؤال الذي يفرض نفسه هو: كيف يتسنى لشعب كوردستان ان يثق بمثل هكذا عقليات عنصرية استعمارية وبالحكومة والدولة التي تتباهى باحتلال كوردستان وتعتبره إنجازا ضد ما تسميه (بخطر تقسيم العراق)؟

الأرجح ان هكذا عقليات عنصرية ستكون السبب في تقسيم العراق الذي لم يعد يملك أي مقومات للبقاء عدا الدعم الإقليمي المعروف، الامر الذي يذكر المرء بالمريض الذي توفي سريريا ويتنفس في غرفة الإنعاش بواسطة الأجهزة

sbamarni14@outlook.com




آخر الأخبار

الرئيس بارزاني لجماهير هولير: نضحي بأرواحنا من اجل كرامتكم وسيادتكم... لنستغل الفرصة‌ من اجل التفاهم والتوافق

TUESDAY, 25 SEPTEMBER 2018 21:09:55

هولێر-KDP.info-  خلال اكبر كرنفال جماهيري للحزب الديمقراطي الكوردستاني، لدعم قامة الحزب ذي الرقم 183 نظم في هولير، وعد الرئيس مسعود بارزاني في كلمة جماهير هولير بأن لايسمح ان تقع كرامة المواطنين في خطر او تحت التهديد، واكد انهم سيضحون بروحهم من اجل الحفاظ على كرامة المواطنين.

نيجرفان بارزاني: بحجم المدن، انماء وتطوير القرى جزء مهم من خطة الحكومة

TUESDAY, 25 SEPTEMBER 2018 19:09:07

دهوك-KDP.info-  أكد رئيس وزراء إقليم كوردستان، نيجيرفان البارزاني، أن الحكومة تملك خططاً لإعمار مختلف مناطق الإقليم، مضيفاً: "نريد ترسيخ المؤسساتية وتقليل التأثير الحزبي والسياسي".

 
(ريفراندوم) نقطة تحول في تاريخ الكورد

TUESDAY, 25 SEPTEMBER 2018 18:09:24

 

شيخ زيدو باعدري

    إن لكوردستان بأجزاءها الأربعة تاريخ مأساوي مليء بالتراجيديا، ولهم نضال قل نظيره في العالم من أجل نيل الحرية وبلوغ المنال ومنذ قرون.. للحصول على حقوقهم المشروعة المسلوبة من قبل جيرانهم من عرب وترك وفرس.

اختيار رئيس الجمهورية واستفتاء الاقليم

TUESDAY, 25 SEPTEMBER 2018 16:09:59

جواد ملكشاهي

الاستفتاء الذي تم اجراؤه في اقليم كوردستان والمناطق المشمولة بالمادة 140 في العام الماضي واجه ضغوطات وتحديات كبيرة قبيل اجرائه وبعده من قبل بعض القوى السياسية العراقية والاقليمية وحتى الدولية ضنا منهم انه بمجرد اجراء الاستفتاء ستعلن الدولة الكوردية في قلب الشرق الاوسط، وسوف يحدث تسونامي ويدمر المنطقة بدولها وشعوبها، في حين الاستفتاء هو ممارسة ديمقراطية حضارية لأخذ رأي الشعب في اي مشروع سياسي او اقتصادي او حتى عمراني وكسب تفويض جماهيري لإجراء ذلك المشروع.

 
الرئيس بارزاني يستقبل السفير الياباني الجديد في العراق

TUESDAY, 25 SEPTEMBER 2018 12:09:53

هولیرـKDP.info ـ إستقبل الرئيس مسعود بارزاني، السفير الياباني الجديد في العراق. وأعرب السفیر خلال اللقاء عن رغبة بلاده في تطوير علاقاته مع كوردستان في كافة المجالات، خاصة في المجال الإقتصادي، وقال: أن الأمان والإستقرار يشجعان الإستثمار ونحن نعمل على توسيعه.

 


 
© 2018 Kurdistan Democratic Party, KDP