Kurdî  ■  كوردی  ■  عربي
SAT, 25 NOV 2017 10:45 Erbil, GMT +3
الحزب الديمقراطي الكوردستاني
التجديد  .  العدالة  .  التعايش
 

الرئيس بارزاني: الشعب الذي يعتمد على غيره ولا يعتمد على نفسه لن يصل الى مبتغاه
| KDP.info


هولێر-KDP.info- أعلن الرئيس مسعود بارزاني رئيس إقليم كوردستان خلال مقابلة له مع قناة العربية الفضائية، ان الإستفتاء هو قرار شعب كوردستان الصحيح، ولو كنا نجحنا في الشراكة الحقيقية مع العراق لكان من المحتمل تأجيل الإستفتاء الى وقت آخر.

تحدث الرئيس مسعود بارزاني عن الاستفتاء على استقلال إقليم كوردستان، المقرر في 25 سبتمبر/أيلول الجاري، والنتائج المتوقعة منه وقال "تأخرنا كثيرا وبذلنا جهوداً كبيرة حتى لا نصل إلى قرار الاستفتاء".

وأكد في مقابلة مع الإعلامي تركي الدخيل أن الاستفتاء هو القرار الصحيح والمناسب وحق مشروع لشعب كوردستان.

وأوضح في حواره "فشلنا في بناء الشراكة مع بغداد لذلك اضطررنا لهذه الخطوة، ولو نجحنا في بناء شراكة مع بغداد منذ تأسيس الدولة العراقية بالتأكيد  لما كان قرار الاستفتاء". يأتي في هذا الوقت.

وأكد الرئيس بارزاني أن قرار الإستفتاء هو قرار شعب كوردستان  والشعب الذي لايعتمد على نفسه لن يتمكن من تحقيق اهدافه، وان الأطراف الدولية لا تعارض الاستفتاء وإنما ترى الوقت غير مناسب.

وقال" الأطراف الدولية تنصحنا بتأجيل الاستفتاء وليس الإلغاء."

وأضاف " للذين يطلبون منا التأجيل.. نقول أعطونا البديل"، مضيفاً " تركيا أبلغتنا مرارا طلبها تأجيل الاستفتاء أو إلغاءه".

هذا وطالب الرئيس بارزاني بضمانات دولية لتوقيع أي اتفاقية مع بغداد على نتيجة الإستفتاء.

وقال إنه إذا لم تأت الأطراف الدولية بحل أفضل من الاستفتاء سنمضي فيه.

هذا وتحدث الرئيس بارزاني عن وضع الكورد وقال ان هناك تصورات مختلفة وربما هناك الكثيرون لايعرفون كل الحقائق، لو نعود قليلاً الى الوراء الى فترة الحرب العالمية الأولى 

بعدما انتهت الحرب الحرب العالمية الأولى كان هناك خلاف شديد بين التحالف وتركيا على ولاية الموصل، صوت الكورد لصالح الانضمام للعراق على شرط ان نكون شركاء وحصتنا من هذه الشراكة مسح 4500 قرية عن الأرض، وكان الكورد الخاسر الأكبر من الشراكة على مدى عقود وكان نصيبهم القتل والحرق والتشريد والقصف بالأسلحة الكيماوية وعمليات الأنفال، ومارست الحكومات العراقية المتعاقبة شتى الوسائل القمعية ضد الكورد، ومع ذلك ذهبنا الى بغداد وتفاوضنا مع المجرمين الذين ارتكبوا هذه الجرائم ضد شعب كوردستان".  والآن وفي ظل النظام الحالي لم يتبق أي وجود للكورد في الجيش العراقي ولا في المناصب الحكومية الأخرى تقريباً.

 

ورفض الرئيس بارزاني ان يكون الموقف الحالي لإقليم كوردستان له علاقة بمساءلة الوزراء الكورد في بغداد وقال" حذرنا بغداد منذ قبل اكثر من اربعة اعوام بأن الشراكة يزداد التجاوز عليها يوماً بعد يوم ويتم التجاوز على الدستور. وقبل 2003 كانت سلطات الإقليم اكثر من الآن بكثير وكنا متحررين اكثر واتسقلاليتنا كانت اكبر، لكن من اجل بناء دولة مدنية وشراكة حقيقية عدنا الى بغداد.

 

وأضاف "تعرض الكورد لشتى أنواع الوحشية وحرموا من العيش آمنين".

وتابع الرئيس بارزاني حديثه بالقول "عام 1991 استسلم المئات من أفراد الجيش العراقي الى قوات الپێشمه‌رگة والمواطنين المنتفضين لكننا لم ننتقم من أحد، وبعد سقوط نظام صدام ساهمنا في صياغة دستور جديد لكننا أحبطنا".

وأوضح أن شعب كوردستان أثبت كفاءة عالية في إدارة المنطقة منذ عام 1991.

وعن الدستور العراقي قال الرئيس بارزاني إنه تم خرق 55 مادة دستورية في الدستور العراقي من قبل بغداد، وإن أساس الدستور العراقي الشراكة وبغداد لم تلتزم بهذا المبدأ. وتخلت عنها.

وأضاف "كان من المفروض تطبيق المادة 140 من الدستور بنهاية سنة 2007 ".

وبين الرئيس بارزاني أن الپێشمه‌رگة حسب الدستور هي جزء من منظومة الدفاع العراقية وهذا لم يتحقق ولم يسمحوا بوصول إطلاقة واحدة ولا دينار واحد الى قوات الپێشمه‌رگة.

وقال أيضاً "قطع بغداد للميزانية عن الإقليم هو قطع لأرزاق الشعب في كوردستان وعملية انفال أخرى، كيف يمكن لرئيس الوزراء ووفق أي مادة دستورية سمح لنفسه بقطع ارزاق شعب بكامله، لذلك شرعنا في بيع النفط بعد قطع الميزانية لا قبلها وكان هناك مسودة قانون بيننا وبين بغداد ينص احدى فقراته إذا لم يقر القانون يحق لكل طرف التصرف بموارده ".

وتابع "اتفقنا على تشكيل دولة مدنية ديمقراطية لكننا اليوم أمام دولة دينية طائفية"، وأكد: "لا نريد تكرار تجارب فاشلة في العلاقة مع بغداد".

وقال بارزاني " قبل 2003 كنا اشبه بدولة مستقلة لكننا بعد سقوط نظام البعث ذهبنا الى بغداد وقرر برلمان وشعب كوردستان الاتحاد الطوعي مع بغداد والتخلي عن استقلالنا وربما كان هذا خطأً على اساس وامل بناء عراق جديد فدرالي ديمقراطي، لكننا جوبهنا بالمماطلة واللف والدوران، وقد ثبت لنا انها الثقافة القديمة ذاتها وهي رفض الآخر وعدم قبول الآخر".

وقال إن رئيس جمهورية العراق منصب بروتوكولي ليس لديه صلاحيات، وأكد "لم يبق للشراكة وجود بيننا وبين بغداد".

وأوضح بارزاني أن هدفنا من الاستفتاء بناء علاقات جيدة وجديدة مع بغداد.

وقال، إثر الاستفتاء سندخل في مفاوضات جدية مع بغداد على كل المسائل، فشعب كوردستان سيعبر عن رأيه ويوجه رسالة إلى العالم بأنه يريد الإستقلال والمفاوضات ستكون على الإستقلال وليس على المناصب والمكاسب التجارية، وان دولة كوردستان ستدافع عن الأمن والإستقرار في المنطقة، سيكون هناك انفتاح في الدولة الجديدة ولن يكون أي تمييز عرقي.

وأكد أن الأكثرية الساحقة من الأحزاب والقوى الكوردية متحمسة للاستفتاء.

وبالنسبة للمقارنة بين شعب جنوب السودان وكوردستان قال الرئيس بارزاني ان هناك فرق كبير بين الشعبين، فشعب كوردستان اثبت كفاءة عالية في إدارة المنطقة منذ 1991 بعد ان اتيحت له الفرصة ولو ضعيفة في حينها، وعلى الرغم من وجود النواقص عمر القرى وبنى المؤسسات.

وشدد على أن الدولة الجديدة لن تتدخل في شأن كورد الدول الأخرى، ولا علاقة لنا بالأجزاء الكوردية في الدول الأخرى.

وتحدث الرئيس مسعود بارزاني عن هدفه السياسي قائلاً "هدفي الأساسي منذ ان كنت شاباً وحملت السلاح سنة 1962 تحقيق الاستقلال لشعبي"، مضيفاً: "عند تحقيق الهدف أو يكاد يتحقق سوف أنسحب من الحياة السياسية لأترك المجال للآخرين".

داعش واحتلال كوردستان

وعن تنظيم داعش قال الرئيس بارزاني عندما تعرضنا الى العدوان واراد داعش احتلال كوردستان لطبيعة جبالها الحصينة، ولو وصل داعش الى هذه الجبال لصعب إخراجهم منها، فالحدود كانت مع داعش 1050 كم والمواجهة كانت مكلفة.

وأضاف أنه خلال الحرب مع داعش ظهر قادة شباب نفتخر بهم.

وتعليقا على التدخل الإيراني قال " كمبدأ نحن ضد أي تشنج في العلاقة مع ايران، وترغب في إقامة علاقات طبيعية على اساس حسن الجوار والمصالح المشتركة والإحترام المتبادل ونرفض أي تدخل إيراني في شؤوننا".

وحول مهامه الذي يلي الإستفتاء والإستقلال قال" انا پێشمه‌رگة وسأبقى پێشمه‌رگة".

وعن العلاقة مع بغداد ما بعد الإستفتاء قال نتطلع الى افضل العلاقات مع بغداد ونرغب ان نكون عمق لبعضنا.

و عن قتال الپێشمه‌رگة ضد داعش والدفاع عن كوردستان قال الرئيس بارزاني من لم يؤمن بقضيته لايمكنه الدفاع عنها

أما عن علاقة الشعب بالأجهزة الأمنية في الإقليم فقال الرئيس بارزاني ان علاقة جماهير كوردستان بالجهات الأمنية ممتازة ومثالية وهناك تعاون كبير بين الجانبين.

كامل الحقوق للعرب في كوردستان

أما عن اللاجئين في إقليم كوردستان فقال "لدينا نحو 300 ألف لاجئ_سوري وأكثر من مليون ونصف نازح عراقي".

وعن الأحزاب الإسلامية والفكر المتطرف قال" لدينا أحزاب إسلامية وهي ملتزمة بالقوانين والوحدة الوطنية، والعرب في إقليم كوردستان لهم كامل الحقوق ويسمح لهم بالمشاركة في الانتخابات.

وعن البنية التحتية قال الرئيس بارزاني إن النفط يساهم في بناء بنية تحتية قوية لكن الزراعة والسياحة أهم.

وحول التعليم وتطوره في الإقليم قال، في عام 1991 كانت لدينا جامعة واحدة في كوردستان، واليوم لدينا 15 جامعة حكومية و14 أهلية.




آخر الأخبار

حكومة اقليم كوردستان تدين هجوم سيناء

FRIDAY, 24 NOVEMBER 2017 21:11:00

هولیر-KDP.info-  ادان سفين دزيي المتحدث الرسمي لحكومة اقليم كوردستان باسم حكومة اقليم كوردستان الهجوم الارهابي الذي استهدف مسجدا في منطقة سيناء المصرية والذي راح ضحيته اكثر من مئتي شخص وجرح اكثر من مئة شخص آخرين .

 
المتحدث الرسمي لحكومة اقليم كوردستان يتحدث حول تصريحات العبادي

THURSDAY, 23 NOVEMBER 2017 20:11:44

هولێر-KDP.info-  بخصوص التصريحات الاخيرة لحيدر العبادي رئيس وزراء العراق الفدرالي في مؤتمره الصحفي يوم الثلاثاء المصادف 21/11/2017، اعلن سفين دزيي المتحدث الرسمي لحكومة اقليم كوردستان في تصريح له للموقع الالكتروني لحكومة اقليم كوردستان:

 
الرئيس مسعود بارزاني مهندس دولة كوردستان وصانع ملاحمها

THURSDAY, 23 NOVEMBER 2017 16:11:47

زهرة أحمد

ولد الرئيس مسعود البارزاني تحت راية مهاباد والنشيد القومي "أي رقيب". حمل رسالة النضال في الثورات البارزانية، ومن أعالي ذرى جبال شنكال أعلن تحريرها من رجس أشد وأقذر أشكال الإرهاب، بعد ملاحم بطولية  صنعتها بيشمركة كوردستان، وشهدها العالم أجمع؛ ليدون في سجل المجد أبجدية نضاله الكوردايتي المشرف.

قائد الحرس الثوري الإيراني: ماكرون شاب يفتقر للخبرة.. ونزع سلاح حزب الله غير قابل للتفاوض

THURSDAY, 23 NOVEMBER 2017 12:11:29

هولیر-KDP.info-  نقل التلفزيون الرسمي عن قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري أن الحرس الثوري سيلعب دورا نشطا في تحقيق ”وقف إطلاق نار“ دائم في سوريا وأضاف أن نزع سلاح جماعة حزب الله اللبنانية غير قابل للتفاوض.

 
ظهور اول مجموعة مسلحة بعد داعش

THURSDAY, 23 NOVEMBER 2017 12:11:46

هولێر-KDP.info- هناك كلام يحكى عن ظهور مجموعة مسلحة جديدة بين منطقة خورماتو وكفري، ويميط هذا اللثام عن ما كان متوقعاً ظهوره في العراق بعد داعش.

 


 
© 2017 Kurdistan Democratic Party, KDP