Kurdî  ■  كوردی  ■  عربي
FRI, 22 SEP 2017 02:10 Erbil, GMT +3
الحزب الديمقراطي الكوردستاني
التجديد  .  العدالة  .  التعايش
 

الأستفتاء ما بين الحق وادعاءات السياسيين
| KDP.info



جلال شيخ علي
مع ارتفاع الاصوات المطالبة بإجراء استفتاء حول حق تقرير المصير للشعب الكوردي الذي يصادف اقتراب موسم الانتخابات البرلمانية العراقية ايضا، ارتفع معها من هنا وهناك في شرق البلاد وغربه ومرورا بجنوبه اصوات معارضة ومنددة بالاستفتاء تتعدى حدود المعارضة المنطقية لتنحدر وتدعو الى التناحر الطائفي والعرقي في المجتمع العراقي لا لشيء سوى لتحقيق هدف سياسي شخصي او حزبي.
هناك فئة من السياسيين ممن لاهمَّ لهم سوى تحقيق مصالحهم الشخصية دون الأكتراث لعواقب تصريحاتهم التحريضية التي طالما اعتدنا سماعها في كافة المناسبات.
في الآونة الأخيرة  برزت ظاهرة التصريحات النارية ضد الإقليم من قبل بعض السياسيين المعروفين البعض منهم رؤساء لكتل نيابية ممن يرومون الترشح للمرة الثانية او الثالثة للبرلمان...
هؤلاء السياسيين يدلون بتصريحات غريبة تصل الى حد الاستخفاف بعقول العراقيين، ومن هذه التصريحات ما قاله احد شيوخ السياسة بأن الكورد، أبناء الجن، وسبب كل المشكلات والبلاءات والإبتلاءات التي يتعرض لها الشعب العراقي!!!
هؤلاء يمرون بحالة الافلاس السياسي ولا يملكون شيئا سوى أن يُظهروا  أنفسهم كأبطال قوميين منقذين للعراق ولوحدة وسلامة ارض العراق، وبرنامجهم الوحيد هو اشغال الناخبين والمجتمع بمسألة خطرة من خلال خلق عدو وَهمي لهم وافضل سيناريو لتحقيق ذلك هو تصوير الكورد على انهم ذلك الخطر الذي يهدد امن وسلامة البلاد وبالتالي يدعون الناس الى انتخابهم كونهم الوحيدون القادرين على الوقوف ضد الخطر الكوردي كما يوهمون الناس...
ساسة العراق يتهربون من الواقع ومن فشلهم في إدارة امور البلاد من خلال خلق ازمة سياسية مع اقليم كوردستان، أزمة لا يدفع ثمنها سوى المواطن ولا يكون ضحيتها سوى ابن الفقير والمسكين المعدم، بينما ابناء المسؤولين ينعمون بخيرات العراق في شواطيء وكازينوهات اوربا وامريكا.
من المجحف ان يصدق العراقيون ادعاءات هؤلاء السياسيين دون ان يتساءلوا لماذا اقدم الكورد على هذه الخطوة؟ وما الذي دعاهم لإتخاذ هكذا قرار؟؟؟
أو كيف تعامل حكام بغداد ما بعد 2003 مع الكورد المكون الرئيسي والشريك الفعال في العراق أم انهم حاربوه وقطعوا عنه الموازنة  مع قطع كافة رواتب الموظفين في الاقليم؟؟؟
منذ اعوام والعراقيون يعانون من فساد المسؤولين ومن الفقر الناجم عن انتشار البطالة وانعدام فرص العمل بحيث بات العراق والصومال بنفس مستوى الفقر وهذا ما اكدته تقارير الامم المتحدة بخصوص معدل انتشار الفقر في العالم.
رغم مرور اكثر من اربعة عشر عاما على توليهم المسؤولية إلا إن الحكومة مازالت عاجزة عن توفير الخدمات الاساسية كالماء والكهرباء للمواطنين وحتى الامان بات مفقودا في وسط العاصمة بغداد، وللاسف فإن تفجيرات الكرادة وانتشار ظاهرة القتل والخطف والسطو على  محلات الصاغة في وضح النهار خير دليل على ذلك، لذا على اي اساس تمنعون الكورد من اجراء الاستفتاء وتطالبون  بالعدول عنه!!!  
منذ عام 2003 والى يومنا هذا لم يكن في جعبة السياسيين العراقيين برنامج انتخابي حقيقي ينص على تقديم الخدمات، ولم يكن في جعبتهم سوى ملف "التأجيج الطائفي" وخلق الفتن والازمات السياسية لديمومة بقائهم على سدة الحكم دون الحديث عن برنامجهم الخدمي والتفاخر بما قدموه من خدمات للعراقيين.
في دول العالم يفتخر المرشح السياسي بإنجازاته الخدمية وما قدمه او ما سيقدمه من خدمات للناخبين، ولكن في العراق لايكون الحديث سوى عن ابادة هذه الطائفة أو تلك او أفتى المرجع الفلاني الى ان ينتخب العراقيون هذا الحزب دون ذاك أو هذه الجهة السياسية دون الاخرى...
كوردستان ماضية في الطريق الصحيح للتخلص من الفوضى الذي عم العراق، وهي ماضية نحو الاستفتاء كحق طبيعي وقانوني وهي أولى الخطوات القانونية نحو رفع الظلم الذي دام اكثر من قرن،
والحكومات العراقية المتعاقبة بجرائمها واقصائها المستمر للكورد تتحمل مسؤولية ذلك واذا ما استمرت الحكومة الحالية على ذات الفكر والمنهج مع باقي مكونات المجتمع العراقي فإننا سنشهد تفكك العراق الى اكثر من دول .




آخر الأخبار

الشعب الكوردي ثروة العراق والعرب والانسانيّة

THURSDAY, 21 SEPTEMBER 2017 22:09:37

بقلم فادي الدمشقي*

يشهد العالم العربي في أيامنا هذه، أخطر أنواع التحولات في بنيته الجيوسياسيّة والجيواستراتيجيّة، وهي تحولات كان لا بدّ لها أن تحدث بصورة طبيعيّة ومتدرجة، ولكن، ساعدت الظروف التاريخيّة بصورة عامة، وانحسار الوعي العربي ومصالح القوى العظمى بصورة خاصة، على تأجيج الاحتقان الشعبي - الاقتصادي والاجتماعي - بحيث انفجرت الأزمات وفجرّت الأوضاع بتوقيت معيّن، بطريقة لم يكن ممكناً تجنبها، بل لم يكن مرغوباً بتجنبّها من قبل أحد، بعدما تفاقمت العوامل جميعها، لتذكي النار المستعرة، منذ عقود، وآخرها فصول "الربيع أو الخريف العربي" .. وهنا نقول لا قيمة للتسميات - أنّا كانت - أمام هول المشهد، وأمام عمق التحوّلات والنكبات والفرص والزلازل التي ضربت العالم العربي.

المجلس الأعلى للإستفتاء: لم يبق الوقت المناسب، ودون الضمان الأكيد للإستقلال لن يؤجل الإستفتاء

THURSDAY, 21 SEPTEMBER 2017 20:09:00

هولێر-KDP.info- أعلن المجلس الأعلى للإستفتاء، ان البديل الذي يحل محل الإستفتاء لم يصلنا بعد ولم يبق هناك وقت ملائم، عليه فلو لم يعطَ الضمانة الأكيدة لإستقلال كوردستان فإن الإستفتاء سيجري في موعده.

 
الرئيس بارزاني للرئيس الفرنسي: سيجري الإستفتاء في وقته المعلوم

THURSDAY, 21 SEPTEMBER 2017 19:09:15

هولێر-KDP.info- اتصل الرئيس الفرنسي هاتفياً بالرئيس بارزاني، في الإتصال الهاتفي اعلن الرئيس مسعود بارزاني ان الإستفتاء سيجري في موعده المحدد، وان ابواب الحوار مع بغداد مفتوحة وان كوردستان ستدخل في الحوار والمناقشات مع بغداد بعد الإستفتاء.

 
كوردستان السلام

THURSDAY, 21 SEPTEMBER 2017 18:09:17

سربست بامرني*

في اخر حديث للسيد رئيس حكومة كوردستان نێچيرڤان بارزاني مع ممثلي وسائل الاعلام يوم الاربعاء 20\9 ، اعاد التذكير والتأكيد على ان الاستفتاء ليس هدفا بحد ذاته وانما وسيلة سلمية وديموقراطية نابعة من حرص القيادة والشعب لتحقيق طموحات شعب كوردستان بالطرق السلمية والحضارية وغلق كل الابواب المؤدية الى الوقوع في مطب ودوامة العنف والمخاطر الناجمة عنه، بعد ان فشلت تجربة  قرن من الزمان في تحقيق شراكة حقيقية، وانه ان الاوان لارساء اسس جديدة حضارية لعلاقات ودية وانسانية وحسن جوار تاخذ مصالح الطرفين الاستراتيجية بنظر الاعتبار.

المفوضية: كل الإجراءات جاهزة ونحن بانتظار 25\9

THURSDAY, 21 SEPTEMBER 2017 13:09:54

هولێر-KDP.info-  قال مدير عام دائرة العلاقات والإعلام بالمفوضية العليا المستقلة للإنتخابات في كوردستان، ان جميع الإجراءات مكتملة لإستقبال موعد الإستفتاء، وان 14 فريقاً من المراقبين الدوليين واكثر من 100 مؤسسة إعلامية دولية سجلوا اسمائهم لتغطية الحدث.

 


 
© 2017 Kurdistan Democratic Party, KDP