Kurdî  ■  كوردی  ■  عربي
SUN, 25 FEB 2018 07:06 Erbil, GMT +3
الحزب الديمقراطي الكوردستاني
التجديد  .  العدالة  .  التعايش
 

لعبة القط والفار
| KDP.info


عصمت رجب
لاشك باننا لا نستطيع بناء بلد دون مؤسسات وإدارة وسيادة القانون واحترام حقوق الإنسان، ونتيجة لفهمنا بان إقامة النظام السياسي الديمقراطي يتطلب وجود قوانين ونظم تساعد في تطور المجتمع نحو الديمقراطية، وتمكنه من خلق مؤسسات تتلاءم مع طبيعة الأهداف التي نسعى لتحقيقها في مفهوم الديمقراطية، وان ترجمة ذلك نُفِذ على مستويات مختلفة منها، (مجالس المحافظات والاقضية والنواحي)، يعني إيجاد مؤسسات حكم محلي ديمقراطية وفعالة دستوريا، قادرة على تمثيل احتياجات ومطالب ومصالح الناس، وتكريس فهم جديد لهذه المؤسسات باعتبارها مؤسسات تمثل المواطن ، وربما تكون حالة وجود هذه المجالس وعملها المتوازِ مع الجهات التنفيذية في المحافظات والقائمقاميات والنواحي ولها صلاحيات عمل واسعة، حالة في قمة الممارسة الديمقراطية وجزء فعال من حالة التغيير الذي طالبنا به لكي لا ينفرد شخص او مجموعة اشخاص بالسلطة دون رقيب او محاسب، لكن ضعف الثقافة بفهم العمل الحقيقي لهذه المجالس او الانصياع لاجندات سياسية لتغيير مسارها السامي او الاتجاه نحو المصالح الشخصية والفئوية والمحسوبية يضعف الادارة ويفقدها مزاياها الديمقراطية وهذا مايحصل اليوم في الموصل التي ذاقت الامرين احتلال داعش الارهابي وتدمير البنى التحتية والتاثير السلبي ببنية الانسان وفكره من خلال ممارسات القتل والتهجير والسبي والاختطاف وسرقة الممتلكات وتدميرها، والامر الثاني دخول الجيوش المدججة بالاسلحة تحت اسماء شتى من اجل تحريرها واشعال حرب شديدة داخلها ما ادى الى خرابها بالكامل وايذاء ماتبقى من اهلها لكنها والحمد لله تتحرر وتتخلص من مرضها الداعشي بسواعد هذه الجيوش. وعلى اداراتها بمختلف مستوياتهم ان يتعضوا بما حصل لها وان يكونوا قدر المسؤولية لحماية وبناء ماتبقى منها وعليهم ان لايبتعدوا عن واجباتهم الاساسية في خدمة اهل المدينة فتعويض المتضررين من داعش ومعالجة الحالات النفسية للمواطنين  واعادة المختطفات كما اعادة النازحين وبناء مادمره داعش والحرب عليه، والتخلص من الافكار المتطرفة، هو اليوم الواجب الاساسي للادارات بمختلف مسمياتها، لا ان يلعبوا فيما بينهم (لعبة القط والفار) في الاقالات والاستجوابات واتهام احدهم الاخر، ولو انها حالة صحية في ممارسة الديمقراطية، لكنها اذا تحولت لشراء وبيع المناصب او تطبيق لاجندات سياسية قادمة من خارج المحافظة او تنفيذا للمنسوبية والمحسوبية او لمنافع شخصية، فانها سوف تكون حالة غير مرضية تؤدي الى مزيد الخراب والدمار والابتعاد عن الهدف في خدمة المجتمع.
في الختام على الجميع ان يعي دوره ويتحمل المسؤولية القانونية والاجتماعية لننهي معا الام اهلنا فنقول.... قف واعمل من اجل اهلك!.




آخر الأخبار

عفرين.. فصائل مشاركة في الهجوم التركي 'تنفذ إعدامات ميدانية'

SATURDAY, 24 FEBRUARY 2018 10:02:37

عفرين ـKDP.info ـ  نفذت الميليشيات والفصائل المشاركة في الهجوم التركي على عفرين عمليات عدام جماعية ميدانية ضد عدد من الأشخاص. وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الفصائل المشاركة في الحملة العسكرية التركية في عفرين شمالي سورية، نفذت إعدامات ميدانية ضد سبعة أشخاص بينهم نساء.

 
واشنطن تحذر العراق و دول اخرى من شراء منظومة "إس 400"

FRIDAY, 23 FEBRUARY 2018 19:02:27

واشنطن ـKDP.info ـ حذرت ​وزارة الخارجية الأميركية​ السلطات ​العراقية ودولا أخرى من تبعات عقد صفقات لشراء أسلحة روسية، وذلك وفقا لقانون مواجهة أعداء ​أمريكا​ عبر العقوبات (CAATSA).

البنتاكون: سنستمر في دعم قوات الپێشمه‌رگة

FRIDAY, 23 FEBRUARY 2018 19:02:24

امريكا-KDP.info- أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاكون) بأنها ستستمر في دعم قوات پێشمه‌رگة كوردستان.

وعود العبادي!

THURSDAY, 22 FEBRUARY 2018 13:02:38

 

*القاضي عبدالستار رمضان

وعود كثيرة وكبيرة يطلقها المسؤولون والسياسيون من مختلف الدرجات والمناصب والالوان بحيث لم تقتصر على هذا الشخص او المسؤول، وانما اصبحت حالة عامة تتكرر في الاحاديث والتصريحات التي لم يعد يهتم بها المواطن او يبني عليها أي شئ، لكن اسوأ واخطر هذه الوعود عندما تصدر ممن هم في موقع المسؤولية واصحاب القرار ينتظر منهم الناس قرارات او اجراءات هي بالاساس حق شرعي وقانوني للناس الاّ ان ظروفا او اسبابا معينة جعلتهم في موقع المنتظر لهذا الامر اوالقرار لتُصرف لهم حقوقهم ورواتبهم.

داعش مايزال يشكل تهديدا للأمن والاستقرار في العراق

THURSDAY, 22 FEBRUARY 2018 10:02:45

جواد ملكشاهي
بعد تحرير الموصل وغالبية المناطق التي كانت تسيطر عليها المجاميع المسلحة الاجرامية التابعة لتنظيم داعش الارهابي من قبل القوات الاتحادية ودحر القوة القتالية للتنظيم في جميع مناطق تواجدها ، اعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي عن انتهاء الحرب ضد التنظيم وسيطرة القوات الاتحادية على اخر معاقله على الحدود السورية العراقية  خلال افتتاح مؤتمر الاعلام الدولي في بغداد الذي عقد في التاسع من كانون الاول الماضي في بغداد.



 
© 2017 Kurdistan Democratic Party, KDP